hit tracker بعد أن وجه رسالة للرأي العام بخصوص “تمعّشه”من شفيق جراية: هل برّأ الصافي سعيد نفسه أم ورطها؟ – أخبار 24 ساعة
السبت, 24 فبراير, 2018
الرئيسية / آراء / بعد أن وجه رسالة للرأي العام بخصوص “تمعّشه”من شفيق جراية: هل برّأ الصافي سعيد نفسه أم ورطها؟

بعد أن وجه رسالة للرأي العام بخصوص “تمعّشه”من شفيق جراية: هل برّأ الصافي سعيد نفسه أم ورطها؟

راجت اخبار على مدى اليومين الاخيرين مفادها انه وقع مصادرة سيارة فاخرة كان يركبها الصافي سعيد هي اصلا على ملك شفيق جراية و قد نفى المعني بالامر الامر عبر رسالة عنونها : الى كل أصدقاء الصافي سعيد نوردها كما هي قبل ان نحاول قراءة ما بين السطور فيها:

كل أصدقاء الصافي سعيد
رمضانكم طيب وكل ما فيه اطايب
اشكر كل الذين يثقون في خطي السياسي وفِي صدقيني وانحيازي للشعب وللوطن الصغير والكبير ..اما الذين يقعون تحت الشكوك والذين تجتاحهم رياح الحقد والكراهية فاني اطلب لهم العفو في هذا الشهر الرحيم .
صدقوني ان لا شيء يمكن ان يدينني في ما اصبح يعرف بقضية شفيق الجراية لانها أصلا قضية تصفية ساخنة بسكاكين كثيرة .. فأنا لست من الذين يتلقون الرشاوي او يركبون سيارات على ملك أناس اخرين مهما كان شانهم ..فقد عرفت السيارات الفارهة منذ عقود .. وعشت رجلا حرا في عوالم حرة وبأفكار حرة ..الى هذه اللحظة .. ولوكنت انتهازيا لكنت وزيرا في هذه الحكومات البائسة.. ولو كان شفيق الجراية أستاذا لقيل ان الكتب التي يكتبها الصافي سعيد هي من تأليف شفيق الجراية ..
أني اغفر للذين لا يعرفون اما الذين يعرفون ويمنعون في تشويه الرجال فلهم يوم طويل من عذاب الضمير ..
ولمن لا يعلم فان شفيق الجراية عليه ديون ومستحقات للبنوك تفوق ال35مليون دينار وان أسرة أخيه الذي توفي قبل نحو شهرين تسكن في بيت بالإيجار وان صهره يسكن بالايجار وان اخاه الأكبر والذي يناديه بسيدي هو الاخر يسكن بالايجار ،فكيف يمكن لهذا الرجل ان يوزع شققا ومساكن وجرايات على نصف الاعلاميين والسياسيين التونسيين ولا يعطي حتى شقة واحدة لأحد أفراد أسرته ؟؟
لمن لا يعلم ايضا ان شفيق صديق حميم لابن الباجي و لنواب حزب الباجي ولأغلب وزراء الباجي وان المسالة كلها تتلخص في ان استخراج الكنز من باطن الارض يحتاج الى قربان حتى ولوكاس ديكا.
كنت لا أتردد أبدا في القول الى شفيق بانه ديك .. ديك يريد ان يطأ كل الدجاجات لكنه لا يعلم ان ديكا اخر له بالمرصاد ..
ها هي تونس تبدو الان كما لو انها أصبحت مزبلة لكثير من الفراريج والديكة المحلية والأجنبية .
ادعو الله في هذا الشهر الكريم ان يغفر لكل الذين غالطوا هذا الشعب ووعدوه بالحرب على الفساد ان لا يفسدوا عليه صيامه ولا إيمانه بالله وبهذا الوطن العزيز .. ان الجريمة تبدأ حالما نبدأ في الخداع .. وآنذاك سوف لن يكون شفيق وحده القربان بل سنكون جميعا قرابين للسلطان وابن السلطان وحريم السلطان من اجل ان يمر موكب الديمقراطية الى مثواه الأخير ..
كل التحايا من اخيكم
الكاتب الحر الصافي سعيد الذي لا خوف عليه ولا هم يحزنون ..!! فبعد حملة الشماريخ،، فلا بد ان يسجل التاريخ ان لا تاريخ لمن زور او زيف التاريخ ..!!
 ما نلاحظ في الرسالة هو الاسلوب الرصين الذي كتبت به رصانة تصل حدود الضعف الذي لم نعرفه في الكاتب الشرس في الدفاع عن قضايا عامة فما بالك في الدفاع عن نفسه و هو ما يطرح اكثر من تساؤل كذلك لم ينف الصافي سعيد علاقته بشفيق جراية و علاقة بين كاتب حر و رجل اعمال فاسد تطرح الكثير من الاسئلة خاصىة و ان الاخير كان قد مول جريدة “الوقائع” للصافي سعيد قبل ان يتركها و تغلق ابوابها ٫
نقطىة اخرى لفتت انتباهي ان الرسالة الطويلة لم يرد فيها الا تلميحا لموضوع السيارة في بضع كلمات و البقية هي دفاع مبطن عن شفيق جراية و محاولة لاخراجه في ثوب الضحية٫ ثم اخيرا لو كان الامر لا يستحق الاجابة و تافه لما اجاب عنه الصافي سعيد اصلا في هده الرسالة التي نشك انها كتبت بقلمه لانها لا تعكس شخصيته القوية اللهم ان كان في الامور نقاط مبهمة لا نفهمها٫
باعتقادي المتواضع فهده الرسالة “ورطت” الصافي سعيد اكثر من تبرأة ساحته
 

عن فتحي التليلي

شاهد أيضاً

اغْتيل ولم يُقتل: جثة الشهيد خليفة السلطاني بيعت للارهابيين وهؤلاء قبضوا الثمن

بات من شبه المؤكد ان حادثة قتل الشاب خليفة السلطاني من طرف ارهابيين لم تكن ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: عفوا المحتوى محمي