hit tracker اغْتيل ولم يُقتل: جثة الشهيد خليفة السلطاني بيعت للارهابيين وهؤلاء قبضوا الثمن – أخبار 24 ساعة
السبت, 24 فبراير, 2018
الرئيسية / آراء / اغْتيل ولم يُقتل: جثة الشهيد خليفة السلطاني بيعت للارهابيين وهؤلاء قبضوا الثمن

اغْتيل ولم يُقتل: جثة الشهيد خليفة السلطاني بيعت للارهابيين وهؤلاء قبضوا الثمن

بات من شبه المؤكد ان حادثة قتل الشاب خليفة السلطاني من طرف ارهابيين لم تكن صدفة بل هي عملية اغتيال بامتياز و ما يدل على ذلك  ان القتيل هو اخ الشهيد مبروك السلطاني الذي قتل قبل نحو عامين و رمزية قتله تتمثل في الرد على تصريحاته حينها بأنهم ليسوا خائفين من الارهاب و ان دم اخيه لن يذهب هدرا و هي الحجة التي اعتمدها الارهابيون في قتله بشهادة مرافقه الذي استثني من التصفية و تركوا سبيله ما يؤكد مرة اخرى ان الحادثة تصنف في جريمة الاغتيال والا لما لم يقع تصفيتهما معا او لكان الاختيار عشوائيا على احدهما٫فالارهابيون كانوا يعرفون هدفهم جيدا و نزلوا من الجبل في مهمة اغتيال واضحة و ليس عملية انتقامية كما يروج البعض.

معطى اخر هو أن الشهيد لا يقيم في منزل الاسرة باستمرار و هو قد عاد يومين قبل مقتله  من صفاقس اين كان يعمل ما يؤكد ان احدا ما او مجموعة  وشت به للارهابيين و قبض ثمن الجثة و على الاستخبارات ان تتحرك في هدا الاتجاه و تكشف طلاسم عملية الاغتيال.

وفي هذا الإطار اتهمت والدة الشهيدين مبروك وخليفة السلطاني، زعرة السلطاني، بعض الأطراف بالوقوف وراء تصفية ابنها مبروك بمقابل وصرحت “بريّك باعوه بالفلوس جتهم المقرونة والجراري وطلعلهم الماء والكياس وقيدوهم في الشيخوخة وزيد يكملو الطفل لاخر”. وأضافت زعرة السلطاني “ناي ناخذ حقي يزي ما سيّبت الأول” وتابعت “ما لقاو ما يبيعو يبيعو ذراريا ناي”.

*الاغتيال مصطلح يستعمل لوصف عملية قتل منظمة ومتعمدة تستهدف شخصية مهمة ذات تأثير فكري أو سياسي أو عسكري أو قيادي ويكون مرتكز عملية الاغتيال عادة أسباب عقائدية أو سياسية أو اقتصادية أو انتقامية تستهدف شخصاً معيناً يعتبره منظموا عملية الاغتيال عائقاً لهم في طريق انتشار أوسع لأفكارهم أو أهدافهم.

*القتل هو عملية إنهاء حياة كائن حي بإرادة آخر ويمكن ان يستخدم في عملية القتل أدوات حادة أو قوية أو ثقيلة أو سلاح ناري أو مواد سامة القتل كفعل لا يقتضي بالضرورة وجود صفة جريمة، إذ يمكن ان تقع عملية قتل خطأ كما يمكن ان يكون فعل القتل إعداما مقصودا لمجرم أو سفاح أو غير ذلك.وهناك نوع آخر غير عمدي فالقتل العمدي هو الذي يقع بنية مرتكبه أما قتل الخطأ فهو الذي يقع عن غير قصد نية٫

عن فتحي التليلي

شاهد أيضاً

يوسف الشاهد يورّط النهضة من حيث لا تدري…

من المؤكد ان رئيس الحكومة يوسف الشاهد قد خرج بأخف الاضرار لشخصه و نجح في ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: عفوا المحتوى محمي